أكثر من 1200 مستوطن اقتحموا الأقصى خلال أسبوع

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الثلاثاء 18 أبريل 2017


أخبار ذات علاقة

أفادت دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة، أن أكثر من 1200 مستوطن صهيوني، اقتحموا المسجد الأقصى، خلال ما يسمى عيد الفصح، والذي بدأ في الحادي عشر من الشهر الجاري، وانتهى أمس الاثنين.

وأشارت الدائرة في إحصائيات أولية لها صدرت أمس، الاثنين، إلى أن هذا العدد من المقتحمين هو الأكبر منذ سنوات خلال عيد "الفصح" اليهودي.

وأوضحت أن الاقتحامات جرت خلال عيد "الفصح" اليهودي على مدار أيام متتالية، حيث رصدت عشرات المحاولات لتأدية طقوس تلمودية وصلوات يهودية في أنحاء متفرقة من الأقصى الذي شهد خلال الفترة المذكورة حالات توتر شديد إثر هذه الاقتحامات والتصدي لها من الحراس والمصلين ممن استطاعوا دخوله.

وبيّنت الدائرة أن الاحتلال قد عزل الأقصى عن الفلسطينيين، فيما تحولت القدس القديمة خلال "الفصح" العبري إلى ثكنة عسكرية لقوات الاحتلال، إذ احتشد مئات من جنود وعناصر الاحتلال في أزقة القدس القديمة والشوارع المؤدية إلى الأقصى، ونصبوا الحواجز العسكرية عند بوابته.

واحتجز الاحتلال طيلة الأسبوع البطاقات الشخصية للمصلين من الرجال والنساء عند دخولهم للأقصى، فيما حددت الأجيال المسموح لها بالدخول، ومنعت من هم دون الـ 35 الدخول إلى المسجد للصلاة فيه.

ونشر الاحتلال عشرات العناصر من القوات الخاصة في جميع أنحاء المسجد الأقصى، منذ ساعات الصباح الباكر يومياً، وحاصر المصلين الذين تجمعوا بالعشرات يوميا من الرجال والنساء في منطقة الجامع القبلي المسقوف وعند مصاطبه، بالإضافة إلى انتشار عشرات عناصر المخابرات بلباس مدني في الأقصى وعند بواباته، وذلك وفقًا لما نشره موقع "عرب 48".

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg