أحكام صهيونية جائرة بحق خمسة أطفال فلسطينيين

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الجمعة 23 ديسمبر 2016


أخبار ذات علاقة

أصدرت ما يسمى بـ"المحكمة المركزية" في القدس المحتلة، أمس الخميس، أحكاما جائرة بحق خمسة من أشبال من قرية الطور، لفترات تتراوح ما بين (15- 36) شهرا، وفرضت عليهم غرامات مالية.

وزعمت المحكمة أن الأطفال الخمسة شاركوا بإلقاء الحجارة والزجاجات الحارقة على مستوطنة "بيت أوروت" في الطور، واعتقلوا بتاريخ (25/3/2015) على يد وحدة من قوات المستعربين.

والأطفال الخمسة هم: أحمد محمد أحمد أبو الهوى (16 عاما) حكم بالسجن 36 شهرا، وغرامة مالية 2500 شيكل، وعمر خليل محمد أبو الهوى (17 عاما) حكم بالسجن 24 شهرا، وغرامة 1500 شيكل، وسراج الدين محمود عودة أبو سبيتان (18 عاما) وحكم  22 شهرا، وغرامة 2000 شيكل، وعبد الله سمير فهد أبو سبيتان (17 عاما) وحكم بالسجن 18 شهرا، وغرامة 1000 شيكل، وباسم ماهر باسم سبيتاني (17 عاما) وحكم بالسجن 15 شهرا، وغرامة 1000 شيكل.

وتنقل أفراد المجموعة في عدة سجون، ويقبع معظمهم في قسم الأشبال في سجن مجدو.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg