"الصحة" تحذر من نقص الأدوية للأطفال المرضى بغزة

من ويكي الأخبار
اذهب إلى: تصفح، ابحث

الاثنين 29 مايو 2017


أخبار ذات علاقة

حذرت وزارة الصحة في قطاع غزة من نقص الأدوية الكلية والجرعات الكيماوية، المستخدمة في علاج الأطفال المرضى في مستشفى الشهيد عبد العزيز الرنتيسي للأطفال بغزة.

وقال الطبيب محمد أبو سليمان إن أزمة التيار الكهربائي ونقص الأدوية تزيد من معاناة الأطفال المرضى في المستشفى الوحيد الذي يخدم هذه الفئة.

وحذر أبو سليمان خلال مؤتمر صحفي، داخل أروقة المستشفى غرب مدينة غزة، من تعرض المرضى الأطفال للخطر الحقيقي من استمرار هذه الأزمات، موضحا بأن الأطفال تزداد معاناتهم بسبب نقص الأدوية وانقطاع الكهرباء.

وبين أن 48 طفلا مرضى بالكلى يغسلون كل أسبوع، معرضون للخطر الحقيقي بسبب فقدان علاج التشنجات والهرمونات بشكل كامل.

وأضاف "هناك حالات مرضى التليف الكيسي يعانون في البيوت وفي المستشفى لحاجتهم الدائمة للتيار الكهربائي، لعمل التبخيرة الطبية، مع علاج الريكمون المقطوع من فترة طويلة".

وأوضح أن مرضى الأورام تتفاقم حياتهم لعدم توفر العلاج اللازم لهم، إضافة لمرضى أقسام الأعصاب الذين يفتقدون لأدوية الكيبرا، ومرضى فشل الكلوي يفتقدون لأدوية كثيرة.

وحذر الطبيب أبو سليمان من أن مرضى قسم العناية المركزة حياتهم مهددة بالموت لتعطل المولدات وانقطاع الكهرباء، "نحتاج لاستنهاض كل أطقم المستشفى للحفاظ على أرواح المرضى".

ووجه الأطباء نداء استغاثة لجميع المؤسسات لاستمرار تقديم خدمة العلاج الكيماوي وتوفير علاج الأطفال للحفاظ على حياتهم واستمرارها بالتعامل مع الحالات الإنسانية البحتة.

مصادر[عدل]



Bookmark-new.svg