وفاة النجل الأكبر لجمال عبد الناصر في بعد تدهور حالته بإحدى مستشفيات القاهرة

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

16 سبتمبر 2011




توفي أمس الخميس، خالد عبدالناصر، النجل الأكبر للرئيس المصري الراحل جمال عبدالناصر، عن عمر يناهز 62 عاماً بعد أن تدهورت حالته الصحية أثر عملية جراحية في الجهاز الهضمي بلندن.

وتدهورت الحالة الصحية لخالد عبدالناصر أمس بعد أن أمضى 14 يوماً في غرفة العناية المركزة بإحدى مستشفيات القاهرة عقب جراحة خطيرة في الجهاز الهضمي في لندن منذ 10 أشهر.

ويعد خالد الابن الأكبر للرئيس الراحل جمال عبدالناصر، حيث تم استقباله خارج مصر استقبال الفاتحين، ففي سوريا حملته الجماهير بالسيارة التي كان يركبها، وفي لندن، حيث كان يعد رسالة الدكتوراه عومل معاملة كريمة، وكذلك في يوغوسلافيا التي ارتبط رئيسها تيتو بوالده، والتي استقر بها لفترة طويلة بعد اتهامه في قضية تنظيم ثورة مصر الشهيرة، نهاية الثمانينات بزعامة الدبلوماسي محمود نور الدين، ووقتها غادر القاهرة بأسرته إلى لندن، ثم إلى يوغوسلافيا التي احتضنته وفاءً لذكرى والده، وحصل بعدها على حكم بالبراءة.

يُذكر أن الفقيد متزوج من داليا فهمي شقيقة سامح فهمي وزير البترول الأسبق، ولديه ثلاثة من الأبناء جمال وتحية وماجدة، وكان يعمل أستاذاً بكلية الهندسة جامعة القاهرة.

وسوف يتم تشيع الجنازة غداً من مسجد جمال عبدالناصر الكائن في شارع الخليفة المأمون بمصر الجديدة.