نقص خطير في أدوية التخدير بمستشفيات إيران

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

السبت 13 أبريل 2013


أقر المسئولون الطبيون في إيران وجود عجز خطير في مخزون المواد المخدرة وذلك يوم 15 مارس/ آذار 2013 الأمر الذي يمثل عائقا لعمليات تنقذ حياة كثير من المرضى بإيران، مما أثار الفزع بالمستشفيات.

تداول الناس بشكل واسع قول خير الله غلامي الصيدلي بطهران: “لو بقي الأمر على هذا الحال، فحقا إننا لا ندري ماذا سنفعل. لا يمكننا أن نطرق المرضى بالشاكوش ليفقدوا الوعي”

كما تفاعل مستخدمو الإنترنت والمدونون مع الخبر، كرسام الكاريكاتور والمعارض المعروف مانا نييستاني الذي صنع هذا الكاريكاتور لموقع مردمک:

المدونة الإيرانية، دارا، تهاجم الجمهورية الإسلامية كونها خيبت آمال الناس في كل شيء:

«النص الأصلي:Operating rooms in some hospitals across the country have been closed due to the shortage of anaesthetics, fake penicillin imported from China claims the lives of our compatriots, the American dollar value is still at a whopping 35,000 rials and high prices strain people to an extent that it seems this [Nowruz] new year's shopping will be among the dullest in recent years. And at such times, some still talk of participating in elections. Seriously, what do you expect us to elect while all has already been taken care of by the Leader? […] Whom should I vote for when I cannot even receive anaesthetic in the operating room?»

«النص الأصلي:تم إغلاق غرف العمليات في بعض المستشفيات في أنحاء البلاد نظرا لنقص المواد المخدرة، والبنسلين المغشوش المستورد من الصين يهدد حياة مواطنينا، مازالت قيمة الدولار الأمريكي تعادل 35.000 ريال، وغلاء الأسعار يستنزف الناس إلى حد يبدو معه أن التسوق في [عيد النوروز] هذا العام الجديد سيكون الأقل نشاطا خلال السنوات الأخيرة. في مثل هذه الأوقات، ما زال البعض يتكلم عن المشاركة في الانتخابات. حقا، أي شيء تتوقع منا أن نختار إذا كان الزعيم قام باختيار كل شيء لنا؟ […] إلى من أعطي صوتي إذا كنت لا أستطيع حتى الحصول على مخدر في غرفة العمليات؟»

كتب محسن سازغارا على تويتر:

«النص الأصلي:According to a high ranking official in the medical faculty of the University of Tehran, if this situation continues, we will be forced to shut down operation rooms.»

«النص الأصلي:وفقا لكلام مسئول كبير في كلية الطب بجامعة طهران، لو استمر هذا الحال فسنضطر لإغلاق غرف العمليات.»

مصادر[عدل]


Font Awesome 5 solid bookmark.svg