ميانمار: الجنود يتراجعون في ماندلي

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الجمعة 28 سبتمبر 2007


نشر موقع DVB.no [إنجليزي] باللغة البورمية عن جنود من الكتيبة ال33 سمحوا للرهبان بمواصلة احتجاجاتهم في ماندلي، ثاني أكبر المدن في ميانمار.

«النص الأصلي:قال موقع (دي في بي) الإخباري البورمي المستقل أن الكتيبة ال 33 تراجعت في ماندلي. وأضاف الموقع أن الجنود من الكتيبة ال33 طلبوا من الرهبان المتظاهرين وقف تظاهراتهم. وقال أن الرهبان من أديرة مندلي بمن فيهم المنتسبين لكلية “ثا تا نا” للرهبان أقاموا مسيرة وأوقفهم جنود الكتيبة ال33 على شارع 42. وأجاب العديد من الرهبان لندائات الجنود بهتافهم “بإمكانكم أن تطلقوا النار ولكننا سنسير” وواصلوا مسيرتهم. وأضاف الموقع نقلا عن شهود عيان أن الجنود قاموا بالسجود في حين سماع ذلك وشرعوا بالبكاء ومن ثم سمحموا للرهبان بالمرور.»

كادوانج نشر رواية شاهد عيان لما حدث أمس الخميس في في العاصمة يانجون.

«النص الأصلي:بينما كانوا يحاولون ايقافنا وصلت شاحنة أخرى قادمة من جناح رابطة ميانمار للرماة وأطلقوا النيران الحية. وأصيب بعض الأشخاص. وكان علي أن أقفز فوق حائط من الطوب والجري إلى داخل المدرسة. وقابلت أشخاص آخرين جاءوا للإختباء في المدرسة الذين أخبروني أن اثنين أصيبوا بأعيرة نارية. وكان هناك اطلاق كثيف للنيران الحية بإتجاه المتظاهرين أو السماء. وفي ذلك الوقت لم ينتهي الدوام المدرسي بعد. فحضر بعض أولياء الأمور لإخراج أطفالهم.وبالرغم من ذلك قام الجنود بإطلاق النيران في ذلك الوقت. ما أسوأهم.»

مصادر[عدل]


Font Awesome 5 solid bookmark.svg