موريتانيا: تشييع ودفن المؤسسات الدستورية

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الأثنين 12 نوفمبر 2012


نظمت عدة تشكيلات سياسية موريتانية معارضة وقفة احتجاجية أمام البرلمان الموريتاني وذالك احتجاجا على الفراغ الدستوري الذي تشهده موريتانيا.

أثناء هذه الوقفة قام نشطاء حركة 25 فبراير إحدى التشكلات الداعية للوقفة بحمل نعش رمزي للمؤسسات الدستورية في موريتانيا.

تحدث الناشط الموريتاني محمد سيدي أحمد عن الجنازة:

«النص الأصلي:@med_sidahmed: الوقفة الاحتجاجية ل25 فبراير برهنت على الطاقة الخلاقة والابداعية لهؤلاء الشباب. فكرة النعش وجنازة المؤسسات الدستورية ابلغ وصف للوضع الحالي.»

مصادر[عدل]


Font Awesome 5 solid bookmark.svg