موريتانيا: الأمن يقمع وقفة مناهضة للانتخابات

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الأربعاء 20 نوفمبر 2013


قامت عناصر الأمن صباح يوم 18 من نوفمبر/ تشرين الثاني 2013 بقمع وقفة مناهضة للانتخابات التشريعية منظمة من طرف شباب المعارضة الموريتانية وحركة 25 فبراير وذلك أمام مقر اللجنة الوطنية للانتخابات في العاصمة نواكشوط. حيث أمطرهم بمسيلات الدموع وقام بضرب بعض عناصرهم وهو ما أدى إلى سقوط إصابات بينهم.

حضر الصحفي الموريتاني أبوبكر ولد محمد الإمام النشاط و تحدث عن تعرضه للإصابة بسبب قنبلة غاز مسيل للدموع أطلقها عليه عنصر أمن بشكل متعمد:

«النص الأصلي:تعرضت اليوم لقنبلة غاز مسيل للدموع استهدفني بها وبشكل مباشر أحد رجال الشرطة أثناء تغطيتي للوقفة الاحتجاجية التي نظمها شباب منسقية المعارضة صباح اليوم أمام مقر اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات؛ مما خلف لدي إصابات طفيفة، ولله الحمد..

لقد كانت درسا مفيدا بالنسبة إلي، وسوف تجعلني أكثر تضحية في سبيل فضح جرائم شرطة القمع والتنكيل..»

مصادر[عدل]


Font Awesome 5 solid bookmark.svg