مصنع قفازات ريفي ينجح في الحد من هجرة العمالة الأرمينية إلى روسيا

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الجمعة 10 فبراير 2017


هذا المقال هو نسخة معدلة عن مقال نُشر بالأصل على موقع Chai-Khana.org.

يعمل أكثر من 700 ألف أرمني في الخارج معظمهم في روسيا ويبلغ مجموع تحويلاتهم ما يعادل خمس الناتج المحلي الإجمالي لأرمينيا التي تعاني معدلات بطالة مرتفعة، وخاصة في الأرياف والمناطق الحدودية مع أذربيجان التي ما زالت تتنازع معها على مرتفعات قرة باغ حيث يمتد تاريخ الأزمة إلى ما قبل استقلال البلدين عن الاتحاد السوفيتي.

في هذه المناطق، ما زالت البنية التحتية في حاجة ماسة إلى التطوير، إلا أن ذلك لم يثن رائد أعمال محلي عن إنشاء مصنع قفازات في منطقة تاووش.

في مقطع الفيديو أدناه من إنتاج موقع Chai-Khana.org، أحد شركاء الأصوات العالمية، يشرح عمال المصنع، بمن فيهم نساء كثيرات، خيارهم العمل في مصنع القفازات عوضًا عن الهجرة إلى الجارة الحليفة روسيا.

يبلغ عدد عمال المصنع حاليًا 150 عاملًا، كما يشار إلى أن مبيعات القفازات، وأكثرها إلى روسيا، في ازدياد.

A Large Business In A Small Village على يوتيوب

مصادر[عدل]


Font Awesome 5 solid bookmark.svg