مصر تتنازل عن جزيرتي الصنافير وتيران للسعودية بعد توقيع إتفاقية بينهما

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الاثنين 11 أبريل 2016


Straits of Tiran Arabic.svg

بعد إتفاقية عقدت بين مصر والسعودية بعد زيارة الملك السعودي سلمان بن عبدالعزيز السعود، تنازلت مصر عن سلطاتها في جزيرتي الصنافير وتيران، وذكر الطرف السعودي أن مصر كانت تسيطر على الجزيرتين من أجل حمايتها وذلك وفقاً لإتفاق بين مصر والسعودية يعود تاريخه إلى سنة 1950، وإقتضت الإتفاقية ألتي عقدت حسب ما قالت بعض الوسائل ببناء جسر بري رابط بين أراضي مصر والسعودية وكذلك إقتضت الإتفاقية بتنازل مصر عن الجزيرتين وسحب قواتها من هناك مقابل لحصة من النفط والغاز ستستلهما مصر من السعودية، وعلقت عدة جماعات معارضة على هذا الإتفاق وكانت جماعة الأخوان المسلمين أول من رفض الإتفاق حيث وصفوه بأنه إتفاق غير شرعي أقامته حكومة غير شرعية، فيما أعلن الحزب المصري الديمقراطي الإشتراكي على لسان فريد زهران أن مقراته كافة لكل المواطنين من أجل مقاضاة السلطة المصرية عن تنازلها عن الجزيرتين. ويذكر أن الجزيرتين تقعان في جنوب خليج العقبة في البحر الأحمر وتبلغ مساحة جزيرة تيران حوالي 80 كلم فيما تبلغ مساحة جزيرة الصنافير حوالي 33 كلم.


مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg