مصر: مغمورة بالسيول!

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الأثنين 25 يناير 2010


عانت بعض المدن والمحافظات المصرية في الأيام القليلة الماضية موجة عنيفة من السيول والأمطار الغزيرة.

تكتب زينوبيا في مدونتها Egyptian Chronicles: [انجليزي]

«النص الأصلي:هناك الآن كارثة مصر سواءً في سيناء أو في أسوان. مبارك لديه أضرار أسوان ليراها، والاتصالات بين المدينتين وبين العالم الخارجي مقطوعة. أعلنت وزارة الصحة عن أربع وفيات وواحد أربعين جريحاً نتيجة كارثة السيول. بالطبع هذه الأرقام احصائيات حكومية رسمية، نستطيع أن نتوقع أرقام أكثر فداحة بالنسبة لحقيقة أن هناك مفقودون بالذات في العريش»

وقد ذكرت زينوبيا في تحديث للمقالة أن عدد الوفيات زاد إلى 15.

تسببت الفيضانات في عزل الكثيرين عن العالم الخارجي.

يكتب العناني،الذي يدون من سيناء:

«النص الأصلي:على مدي الأيام السابقة انقطعت المدونة عن تغطية أحداث السيول والفيضانات التى ضربت سيناء والعريش وذلك لانقطاع النت وانعزالنا في الشيخ زويد ورفح واليوم بدأت المدونة تغطيتها بعد عودة النت.»

غضب الناس غضبا شديدا في سيناء، حيث انجرف العديد من المنازل والمركبات، لعدم وصول وسائل الإغاثة الإنقاذ إليهم حتى الآن.

تكتب أخبار سيناء:

«النص الأصلي:تخطت كارثة سيول شمال سيناء الوصف حيث سادت أجواء من السخط الشديد على تأخر المساعدات الحكومية لسكان وسط سيناء والأحياء المتضررة في شطري العريش الذي بات التنقل بين نصفيه يعتمد على وسائل بدائية.»

نشرت نوارة نجم بعض مقاطع الفيديو على مدونتها مظهرة فداحة الكارثة.

وفي محاولة لمعالجة قصور الجهات الحكومية في إغاثة وإنقاذ أهالي سيناء في هذه الأزمة، أنشأ بعض ممثلي الأحزاب وهيئات المجتمع المدني لجنة لدعم منكوبي السيول، ونشرت اللجنة في بيان لها عن قافلة إغاثة ذاهبة إلى سيناء حاوية بعض المواد الإنسانية الضرورية:

«النص الأصلي:تجهيز قافلة مساعدات عاجلة تحوي بعض المواد الغذائية والأغطية والمستلزمات الدوائية وذلك في المدة من اليوم 20/1/2010 وحتى صباح يوم 24/1/2010 ومقرر لها أن تتحرك مساء يوم 24/1/2010 ولمن يرغب في المشاركة في تجهيز تلك القافلة او المساهمة الاتصال بالأرقام الآتية :

0122259860 – 0122418128- 0106114257 – 0190611846 – 0101044264»

مصادر[عدل]


Font Awesome 5 solid bookmark.svg