مصر: خطاب مبارك يعطي مفعولاً عكسياً

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الثالث 1 فبراير 2011


هذه المقالة جزء من تغطيتنا الخاصة باحتجاجات مصر 2011

بعد التزام الهدوء بينما تجتاح المظاهرات مصر لليوم الرابع على التوالي قام الرئيس المغوار حسني مبارك بإلقاء خطاب للأمة في وقت باكر هذا اليوم حيث أطلق على المتظاهرين لقب عصابات. كما أنه أعلن عن إقالة مجلس الوزراء وأنه سيقوم بتعيين حكومة جديدة اليوم. لم يشعر مستخدمو النت بخيبة الأمل فحسب، بل بالغضب الشديد من هذا الخطاب .

وكالة أنباء العربي الغاضب التابعة لأسعد أبوخليل تقول :

«النص الأصلي:Mubarak is speaking live. He is digging a bigger hole for himself. He is insulting the protesters. HE said that he has been sympathetic to the poor all his life. Is that why billionaires surround you, you dictator?»

«ترجمة:يتحدث مبارك على الهواء مباشرة. إنه يحفر قبراً أكبر لنفسه حيث أنه أهان المتظاهرين وقال أنه متعاطف مع الفقراء طوال حياته. هل هذا هو السبب وراء إحاطة المليارديرات بك أيها الديكتاتور؟»

وفي قذيفة أخرى يكتب اللبناني الأمريكي:

«النص الأصلي:Has called for the resignation of his cabinet. Somebody needs to tell him: it is you that people want to resign, you fool.»

«ترجمة:لقد طلب من مجلس الوزراء تقديم استقالتهز لا بد أن يخبره شخص ما: إنه أنت أيها الأحمق من يريد الشعب أن يقدم استقالته.»

وقارن بين خطاب مبارك وبين خطاب الرئيس التونسي المخلوع بن علي الذي أجبر على الرحيل من تونس بعد 29 يوما من المظاهرات.

«النص الأصلي:You may compare this speech by Mubarak to the last speech by Bin `Ali. It just made things worse. He talked as if the people are merely blaming prime minister Nadhif for their misery. How dictators fight to the last second. I personally think that Mubarak probably would have surrendered power today but the US pushed him to stay in power. I am speculating but I have a feeling I am right. I received information that the US is trying to install the Egyptian Army's chief-of-staff as the new leader.»

«ترجمة:من الممكن أن نشبه الخطاب الذي ألقاه حسني مبارك بآخر خطاب ألقاه بن على حيث زاد كلاهما الامور سوءا. إنه يتحدث كما لو كان الناس يلقون باللوم على رئيس الوزراء نظيف على بؤسهم. ياله من ديكتاتور يحارب لآخر لحظة. شخصياً أعتقد أن مبارك كان من الممكن أن يسلم السلطة اليوم ولكن ضغوط الولايات المتحدة دفعته للبقاء في السلطة، مجرد تخمين إلا أنه ينتابني شعور بأنني على حق. لقد تلقيت معلومات عن أن الولايات المتحدة تحاول تعيين رئيس أركان الجيش كرئيس جديد.»

ويصف الكاتب الاماراتي سلطان القاسمي الذي اهتم اهتماماً خاصاً بمصر منذ بداية الإحتجاجات في 25 من يناير\كانون الثاني الغضب الذي شعر به وخيبة الأمل التي انتابته في سلسلة من الرسائل على تويتر. ويقول :

«النص الأصلي:He didn't raise curbs on the internet or the mobile phones. He didn't offer to meet with opposition leaders. He didn't acknowledge Egyptians»

«ترجمة:إنه لم يرفع الحجب عن الإنترنت والهواتف النقالة كما أنه لم يعرض حتى مقابلة زعماء المعارضة. وأيضاً لم يعترف بحق المصريين»

ويضيف:

«النص الأصلي:He didn't even say he won't run again later this year, install his son or dissolve parliament! A new gov controlled by Gamal is all you get»

«ترجمة:إنه حتى لم يصرح بأنه لن يرشح نفسه في الانتخابات المقبلة نهاية هذا العام و بأنه لن يعين ابنه خلفاً له أو يحل البرلمان. لذا حكومة جديدة يتحكم بها جمال هي كل ما ستحصلون عليه.»

وينفجر غاضبا:

«النص الأصلي:The biggest bullshit speech that any aging dictator has ever made in history. What a load of crap.»

«ترجمة:إنه بحق أكبر خطاب مليء بالكذب والنفاق قد يلقيه أي دكتاتور كهل في التاريخ. يا له من كومة من الخراء.»

وفي نفس اللحظة هذه بعض ردود الأفعال حول العالم، هذه الرسالة تم إرسالها على تويتر أكثر من مئة مرة:

اقتباس فارغ!

«ترجمة:بالنسبة لمبارك، الإنكار مجرد نهر في مصر @sivavaid: [المحرر: كلمة الإنكار بالإنكليزية هي denial ويشابه لفظها “النيل” وهذا لعب على الكلمات]»

وبعدها تم توجيه النقد اللاذع للرئيس الأمريكي باراك أوباما لموقفه المتهاون تجاه ما يحدث في مصر

«النص الأصلي:@SamiraAhmedUK: Mubarak's idea of change at the top:”I've sacked everyone except me.” Obama's address on the need for “concrete” change pretty weak.»

«ترجمة:@SamiraAhmedUK: فكرة مبارك عن التغيير في السلطة: “لقد أقلت الجميع إلا انا”. خطاب أوباما حول الحاجة إلى “تغير جوهري” كان ضعيفا للغاية.»

ولم يكن بوسع نائب الرئيس جو بايدن فعل ما هو أفضل :

«النص الأصلي:@evgenymorozov: Joe Biden eagerly labeled Assange as a “high-tech terrorist” but is reluctant to call Mubarak a “dictator”. America at its best.»

«ترجمة:@evgenymorozov لقد أطلق جو بايدن على أسانج: الإرهابي عبقري التقنية ” إلا أنه تردد في نعت مبارك “بالدكتاتور” .هذا أفضل ما تقدمه أمريكا.»

بعض من خطاب مبارك الذي اجتذب المزيد من السخرية على التويتير :

اقتباس فارغ!

اقتباس فارغ!

اقتباس فارغ!

اقتباس فارغ!

اقتباس فارغ!

اقتباس فارغ!

«النص الأصلي:@omarbaddar: Joke of the day — Obama: “Hosni, I think you need to write your goodbye letter to your people.” Hosni Mubarak: “Why? Where are they going?”»

«ترجمة:@omarbaddar نكته اليوم: أوباما: حسني أعتقد أنك من المفروض أن تكتب خطاب وداع لشعبك؟ حسني: ليه هما هيروحوا فين ؟»

واسترجع آخرون كتب التاريخ ليذكرونا :

اقتباس فارغ!

اقتباس فارغ!

لو من الممكن قول أي شيء فإنه من الواضح أن هذا الخطاب قد خلق المزيد من الغضب في شوارع مصر:

اقتباس فارغ!

اقتباس فارغ!

اقتباس فارغ!

اقتباس فارغ!

اقتباس فارغ!

اقتباس فارغ!

وهذه هي بعض الرسائل الموجهة لمبارك ليحزم أمتعته ويغادر مصر :

اقتباس فارغ!

«ترجمة:@UnitedArabs: مبارك اليوم جميل للغايه لماذا لا تجمع أفراد عائلتك ومقربيك في رحلة خارج مصر»

«النص الأصلي:@alykhansatchu: “Mubarak, Mubarak,” they shouted. “Saudi Arabia is waiting for you.” That's when the water cannons were turned on the crowd –»

«ترجمة:@alykhansatchu: مبارك مبارك السعودية في انتظارك هذا كان هتاف الجماهير قبل أن توجة خراطيم المياه نحوهم»

اقتباس فارغ!

اقتباس فارغ!

ما زال لدينا المزيد من الأخبار عن مصر حيث تستمر المظاهرات المعارضة لحكم حسني مبارك لليوم الخامس على التوالي

هذه المقالة جزء من تغطيتنا الخاصة باحتجاجات مصر 2011

مصادر[عدل]


Font Awesome 5 solid bookmark.svg