مصرع 43 شخصا في انفجار بالقرب من معبر حدودي بين سوريا وتركيا

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الجمعة 16 مايو 2014



العربية.نت، بيروت - فرانس برس بلغت حصيلة تفجير سيارة مفخخة، الخميس، عند معبر باب السلامة الحدودي مع تركيا في شمال سوريا، 43 قتيلا على الأقل، بينهم نساء وأطفال، إضافة إلى عشرات الجرحى والمفقودين، بحسب حصيلة جديدة للمرصد السوري لحقوق الإنسان. وقال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، رامي عبدالرحمن، في اتصال هاتفي مع وكالة فرانس برس: "ارتفعت حصيلة التفجير بسيارة مفخخة عند معبر باب السلامة في ريف محافظة حلب إلى 60 شهيدا مدنيا، بينهم نساء وأطفال"، مشيرا إلى أن الضحايا نقلوا إلى مستشفيات في سوريا وتركيا. وأشار عبدالرحمن إلى احتمال ارتفاع الحصيلة "بسبب وجود عشرات الجرحى والعديد من المفقودين" إثر التفجير الذي وقع "في موقف مزدحم للسيارات والحافلات التي تنتقل بين ريف حلب والمعبر". وقال المرصد في رسالة بالبريد الإلكتروني إن التفجير وقع في موقف مزدحم للسيارات والحافلات التي تنتقل بين ريف حلب والمعبر. وأوضح عبدالرحمن أن "القتلى من المدنيين، وبينهم عدد غير محدد من النساء والأطفال". وبث ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صوراً مروعة قالوا إنها لآثار التفجير، تظهر رجالا يتحلقون حول عدد من الجثث المتفحمة، بعضها مقطع الأطراف.


مصادر[عدل]