كازاخستان: منع لايف جورنال

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الأربعاء 29 أكتوبر 2008



في السابع من أكتوبر، وجد المستخدمون الكازاخستانيون انفسهم غير قادرين على الدخول على الشبكة الإجتماعية الشهيرة LiveJournal. هذا الموقع هو أشهر واجهة تدوينية في المجتمعات الكازاخستانية المتكلمة بالروسية في منطقة ما بعد الإتحاد السوفيتي. المدونون في قيرغيزستان المجاورة أيضاً تم منعهم، خاصةً الذين يستخدمون مزود خدمة الإنترنت كازاختيليكوم، الشركة المحتكرة لإتصالات كازاخستان والمملوكة للدولة. المسؤلون بكازاخستيليكوم إلتزموا الصمت لأكثر من اسبوع، وفقط في الخامس عشر من أكتوبر أعلنوا عن رفضهم لفلترة المحتوى (روسي).

في ذاك الوقت، كانت لايف جورنال متاحة في كازاخستان فقط من خلال مزودي الخدمة الخاصين مثل 2″داي تيليكوم”، “ودوكات”. الأغلبية العظمى من المستخدمين مجبرون على تجنب الوسائل غير التقليدية لإستخدام خدمات لايف جورنال والإستمرار في التدوين – بين هذه الطرق هناك مرآة mylj.ru، واثنان من anonymizers بعضهم يستخدم Tor – المستخدمين الذين منهم الكثير من مستخدمي لايف جورنال استطاعوا جذب انتباه وسائل الإعلام لهذه المشكلة. رويترز وبعض أضخم الوكالات الإخبارية الروسية ركزت على الموضوع . حضر المدونون رسالة مفتوحة وأرسلوها لإدارة لايف جورنال بموسكو.

من بين الأسباب الممكنة للمنع، ربما كان هناك مشاكل تقنية، وعموما المشاكل التقنية الحرجة لا تبقى لمثل هذه المدة الطويلة في المعتاد. السبب الرئيسي المتردد حول توقف الخدمة التدوينية هو من يوميات Rakhat Aliyev صهر الرئيس السابق، عملاق الإعلام ورئيس الخدمات المميزة. فقد تم إتهامه من قبل الناس مراراً بأخطاء متنوعة، لكنه افلت من العقاب حتى هذا العام. عندما كان مسؤولاً في النهاية عن التحضير للإنقلاب، واختطاف الأشخاص وابتزازهم، وحُكم عليه بأربعون عاماً في السجن، فهرب إلى فيينا, النمسا، واستخدم الإنترنت بشكل متقطع بهدف تشويه سمعة النخبة الحاكمة. وعلى الرغم من ذلك، الموقع الرئيسي، الذي تنقل منه لايف جورنال، لم يتم إيقافه.

مصادر[عدل]


Font Awesome 5 solid bookmark.svg