في آسيا الوسطى، يغني الرؤساء ومعارضوهم كذلك

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الأثنين 28 أكتوبر 2013


في آسيا الوسطى ما بعد الاتحاد السوفيتي، يرعى الرؤساء صورتهم القوية والأبوية. ينظرون إلى شعوبهم عبر ملايين الصور، التي يبثونها عبر شاشات التلفاز وصفحات الجرائد. أصبح البعض منهم خالدين في التماثيل والآثار. ورغم ذلك يحب بعض “الآباء” و”الزعماء” أن يذكروا شعوبهم أنهم بشر أيضاً. يرقصون ويغنون.

طاجيكستان

في طاجيكستان، انتشر في مارس / آذار 2013 شريط فيديو حيث يرقص الرئيس إمام علي رحمان في زفاف ابنه. وإذا كان بعض مستخدمي الإنترنت لم يستحسنوا حماسة رئيسهم في هذا الزفاف، فقد اعتبر آخرون أن الفيديو يدل قبل كل شيء أن “الرئيس رجل حقيقي، عادي”.

ويظهر جزء من الشريط المثير للجدل الرئيس رحمان في ثنائي مع مغن شعبي طاجيكي. يغنيان بالطاجيكية عن جمال بلدهما، في حين يرقص عدد من الشخصيات المهمة:

Пьяный Президент Таджикистана поет песню ЭМОМАЛИ РАХМОН 18 على يوتيوب

وفي تعليق أسفل الفيديو، يكتب أحدهم [بالطاجيكية]

«النص الأصلي:зур месарояд неки. хаккатан зур. агар президент намебуд, ситораи эстрада мешуд, дар туйхо баромад мекард.»

«ترجمة:يغني بشكل جيد، جيد بالفعل. لو لم يكن رئيساً لكان نجم بوب أو يحترف الغناء في حفلات الزفاف.»

كازاخستان

لا يكتفي “زعيم الأمة” نور سلطان نظرباييف بالغناء، بل يعزف كذلك على آلة موسيقية:

Назарбаев поет и играет на домбре على يوتيوب

يظهر أن مستخدمي الإنترنت الذين شاهدوا الفيديو قد أحبوا طريقته في الغناء. علقت فريدة سلمانوفا:

«النص الأصلي:Ya priyatno udıvlena!!! ne znala, 4to on tak klassno poyet!!!»

«ترجمة:أنا سعيدة بالمفاجأة!!! لم أكن أعرف أنه يغني بهذه الروعة!!!»

أوزباكستان

إسلام كريموف، رئيس أوزباكستان الصعب إزاحته يفضل عدم الغناء. لكنه يرقص:

Каримов пустился в пляс на празднике в честь Навруза على يوتيوب

لكن رقصه قابله برود من رواد الإنترنت في بلاده، وبالفعل كانت أغلبية التعليقات تحت الفيديو قاسية. هكذا، كتبت [بالروسية] كات ملييف:

«النص الأصلي:Urod. Vsyu stranu iskalechil. Narod v nishete sidit a on plyashet.»

«ترجمة:الوحش. شل البلد كله. الشعب يعاني وهو يرقص.»

إذا كان كريموف يحجم عن الغناء علانية، فإن الأشخاص الذين يرفضون طريقته في الحكم يغنون ضده أغنية بالإنجليزية تم رفعها مؤخرا على يوتيب تدعو “ملك الملوك في بلاد القطن” إلى التنحي:

Move, Karimov! على يوتيوب

مصادر[عدل]


Font Awesome 5 solid bookmark.svg