شمال و جنوب السودان يرحبون بقرار المحكمة الدولية حول أبيي

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

22 يوليو 2009


اكدت الحكومة السودانية والحركة الشعبية لتحرير السودان على اعتزامهما الالتزام واحترام قرار محكمة التحكيم الدائمة في لاهاي المتعلق بمنطقة ابيي.

وكانت المحكمة قد اصدرت قرارا قضائيا لصالح الحكومة السودانية في قضية النزاع حول منطقة ابيي بينها وبين الحركة الشعبية لتحرير السودان، وهو النزاع الذي ادى إلى صراع دموي شهدته المنطقة خلال العام الماضي.

واعتبر درديري محمد أحمد رئيس بعثة الحكومة القرار انتصارا لصالح الخرطوم.

وقال: "نحن نرحب بحقيقة ان حقول النفط باتت خارج منطقة ابيي، وعلى الاخص حقول هيجليج".

ويعتبر هذا القرار بمثابة اختبار حاسم لاتفاقية السلام الموقعة في عام 2005 بين الخرطوم والحركة، والتي انهت صراعا استمر نحو 21 عاما بين الشمال والجنوب، ادى إلى مقتل مليون ونصف شخص وتشريد ملايين آخرين.

وكانت منطقة ابيي، الغنية بالنفط، والتي يستخدمها السكان المحليون لاغراض رعي الماشية، قد شهدت أعمال عنف دموية خلال الأشهر التي سبقت قرار المحكمة.


مصادر[عدل]


Font Awesome 5 solid bookmark.svg