خدام ينشق عن النظام البعثي السوري

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

31 ديسمبر 2005


في لقاء جرى مساء البارحة على قناة العربية الإخبارية ، قام عبد الحليم خدام أحد الأركان القديمة للنظام السوري البعثي و أحد أشد المقربين للرئيس السوري الراحل حافظ الأسد بإعلان انشقاقه عن النظام السوري الحالي و إعلان اعتراضه علنا على سياسات النظام الحالي بقيادة بشار حافظ الأسد.

تحدث خدام عن تجاوزات عدة قام بها النظام السوري في لبنان و شن هحوما عنيفا على رستم غزالة قائد الجهاز الأمني السوري السابق في لبنان متهما إياه انه تصرف و كأنه الحاكم المطلق للبنان . أوضح خدام أيضا أن غزالة وجه شتائم مهينة للحريري المغتال في شباط الماضي و شخصيات لبنانية رفيعة مثل بري و جنبلاط ، كما اعترف بأن ما كان يرد في وسائل الإعلام عن تهديدات وجهها بشار الأسد إلى الحريري هي أمر حصل فعلا : فقد هدد الأسد الحريري بأنه سيسحق كل من يقف في وجه إرادته.

هذه هي التصريحات الأولى من نوعها التي تصدر من مسؤول سوري رفيع المستوى كخدام الأمر الذي يعيد خلط الأوراق السياسية للنظام السوري الذي بدأ مؤخرا باستعادة أنفاسه بعد اعطاء لجنه التحقيق الدولية ستة أشهر لمتابعة تحقيقاتها و خفت حدة الضغوط على النظام السوري.

خدام أوضح ان الأسد لم يسمع لنصائحه المتكررة بعزل غزالة كما أوضح أن عملية اغتيال الحريري لا يمكن أن تتم إلا بتنفيذ جهاز أمني ذو استعداد و تجهيزات عالية و سيطرة كبيرة على الأرض لإدخال ألف كيلوغرام من المتفجرات الأمر الذي يدحض نظرية "أبو عدس" التي تبنتها أجهزة الأمن اللبنانية التابعة لسوريا عقب اغتيال الحريري.

صباح السبت 31/ديسمبر قام مجلس الشعب السوري بعقد اجتماع طارئ ألقى فيه أعضاء مجلس الشعب خطبهم التقليدية التي تناولوا بها بالقدح خدام و أولاده و اتهامه بالفساد و التعاون مع الغرب و الجلوس في البرج العاجي في باريس ، و جميع التعبيرات السورية المستخدمة في وجه الشخصيات المعارضة.

لكن الجديد في الموضوع أن هذا التهجم ينال هذه المرة شخصية كانت تعتبر مركزية و أساسية في نظام الحكم و أحد أهم المقربين للراحل حافظ الأسد ، مما يبقي النظام في حالة حرجة.

الموضوع برمته يوحي بتوجه لبناء معارضة سوريا في باريس رما يكون بعض أقطاب البعث أحد عناصرها مستفيدين من قوة بعض هذه الشخصيات و معرفتهم بأسرار النظام السوري ، و هو أيضا نوع من تجميع جميع الأقطاب السياسية السورية ضمن المعارضة لتشكيل طيف شامل ضمن المعارضة السورية.

المصادر[عدل]