حوار بين القادة الشباب من الشرق الأوسط والسويد

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الأثنين 7 ديسمبر 2009



في 16-18 من تشرين الثاني [نوفمبر]، استضاف برنامج القادة الشباب الزوار من المعهد السويدي [جميع الروابط انكليزي] لقاء في مدينة باريس بحضور 26 من قادة الرأي من مصر وسوريا ولبنان والأردن وفلسطين وتونس والمغرب والجزائر والسويد بمناسبة اختتام ورشة عمل استمرت لثلاث أسابيع لتحسين الحوار بين السويد ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

حضرت الأصوات العالمية بالفرنسية اللقاء، تجدون أدناه روابط عن بعض انطباعات المشاركين خلال هذا اللقاء الزاخر بالأحداث. كما يتوفر صور للقاء عبر فليكر، بالاضافة إلى ملفات فيديو على يوتيوب. هذا ويستعمل الوسم “#YLVP” على تويتر للدلالة على الحدث حين الحديث عن الموضوع.

الصحفي والباحث في وسائل الاعلام من الأردن، المقيم في ستوكهلم، رامي عبد الرحمن، يعطي انطباعاته عن البرنامج من خلال سلسلة من مقاطع الفيديو التي يقوم بتحميلها على مدونته Rami's Wall:

مدوّن أردني آخر من المشاركين، كان محمد الأزرق الذي لخص الجزء الأول من البرنامج في السويد بنشرة على أصوات عالمية في آب [أغسطس] 2008. التركيز بشكل كبير كان حول القيادة والعمل الجماعي مع عنصر التدريب في مجال أدوات وسائل الاعلام الاجتماعية.

بالإضافة إلى المشاركين العرب، كان هناك مشاركة من السويد بخمسة صحفيين ساهموا في البرنامج. من بينهم، كانت أليكساندرا ساندلز التي وصفت في مقال نشر على موقع أخبار لبنان، منصات، كيف تم تقسيم المشاركين إلى مجموعات صغيرة وأسندت إليهم مهمة تطوير فكرة لمشروع مبتكر باستخدام أدوات الإعلام الاجتماعية. الأفكار تراوحت ما بين بوابات انترنت للموسيقيين البديلين [Alternative] في الشرق الأوسط، إلى شبكة للرسوم الجدارية على الانترنت، بالاضافة إلى وكالة تجنيد قائمة على الانترنت لجذب المتطوعين الراغبين في العمل مع منظمات حقوق الإنسان في العالم العربي.

حلقة نقاش: أوروبا والشرق الأوسط – متصلين أم لا؟

شاركت “ الأصوات العالمية بالفرنسية” في احدى حلقات النقاش في الندوة الختامية للبرنامج “أوروبا والشرق الأوسط، متصلين أم لا؟” المستضاف من قبل خافيريا ريزفي كاباني، مديرة مشروع YLVP، و مايكل جونسون، مدير المعهد السويدي في باريس. المناقشات كانت تبث مباشرة، وهي الآن مؤرشفة في [http://bambuser.com/ bambuser.com]. كما أدارت النقاش أليس بيترِن، من الإذاعة العامة السويدية.

اقتباس فارغ!

وجهت المساهمات المقدمة المناقشة إلى استنتاجات تتعلق بقضايا الهوية، أو الهويات. ماذا عن قبول الغربيين لثقافة المواطنين المسلمين من خلف قشرة حقوق الإنسان التي يجاهرون بها، هذا كان سؤال صحفي فلسطيني-سويدي شاب، بلا شك أنّ المبادئ العامة للمزيد من المناقشات حول هذا الموضوع سوف تكون مفيدة للسياسيين في الاتحاد الأوروبي. كان موضوع حلقة المناقشة الثانية: “كيف يمكن لقادة الغد التقاط الفرص التي توفرها التكنولوجيا الحديثة لخلق عالم أكثر انفتاحا، وأكثر اتصالاً وأكثر عدلاً”.

مصادر[عدل]


Font Awesome 5 solid bookmark.svg