حزب التحرير ينظم أمسية سياسية حوارية في غزة

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

16 فبراير 2009


نظم شباب حزب التحرير في غزة الأحد 15-02-2009م أمسية سياسية حوارية بعنوان: " الحل الإسلامي لفلسطين ومشاريع التسوية "، في قاعة نادي خدمات النصيرات.

وقد حضر الأمسية جمع من المهتمين من فصائل شتى ومن مستقلين، وقد افتتح عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين الأمسية بمقدمة صغيرة قال فيها أن "قضية فلسطين ليست قضية عودة إلى بيت أو أرض إنما قضية أرض مقدسة يجب أن تعود إلى الأمة".

وقال إبراهيم الشريف ردًا على سؤال حول المقاومة في فلسطين: " إن مقاومة اليهود أمر محمود ولكننا نبحث عن الحل الذي من شأنه أن يزيل كيان يهود، وهذا الحل يتمثل في توظيف طاقات الأمة حول فلسطين لإزالة الأنظمة العميلة كي تنطلق الأمة وجيوشها لاقتلاع كيان يهود نهائيًا".

وقال د.حسن حمودة عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير: "إن مشاريع التسوية التي تروج لها الأنظمة العربية كالمشروع الأمريكي المتمثل في دولتين ليست سوى مشاريع تصفية وقد أدت بقضية فلسطين وبأهل فلسطين إلى مهاوي الردى".

وقد تميزت الأمسية بالتفاعل والحوار الحي من قبل الحاضرين.

المصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg