حذف إعلان 100 ألف دولار لكل من يأسر جندياً إسرائيلياً

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

30 أكتوبر 2011


تفاجأ الداعية السعودي الدكتور عوض القرني بتلقيه رسالة من فيس بوك تفيد بحذف مشاركته على صفحته في الفيس بوك التي أعلن فيها مكافأة نقدية بمقدار 100 ألف دولار لكل من يأسر جندياً إسرائيلياً مع حذف كل التعليقات التي تجاوزت الفين تعليق مع حذف جميع الإعجابات وعداد المشاهدات أيضاً. صفحة د. عوض القرني على فيس بوك

وذلك بعد تفاعل كبير على موقعي فيسبوك وتويتر، بالإضافة لتناقل عدد من وسائل الإعلام العربية والعالمية للخبر؛ حذف التعليق الأساسي الذي أعجب به الآلاف على فيسبوك، وتناقلوه على تويتر.

ونشر القرني صورة شاشة للرسالة التي تلقاها من موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك بحذف الموضوع معلقاً بقوله "هكذا كانت رسالة الفيس بوك وكأنه لا أسرى لنا وكأن الآلاف لم تقتلهم آلة الحرب الصهيونية"

وقال القرني في صفحته الرسمية على فيسبوك "إلى الأحرار في كل مكان، إن اللصوص الصهاينة وأعوانهم لا يملكون حجة ولا يستطيعون مواجهة النور والحقيقة، فقاموا بحذف الموضوع وجميع تعليقاته ومشاهداته، بعد أن حرضوا على قتلي. وأطالب الأحرار في كل مكان بمواجهة هذه القرصنة والإرهاب لينعم العالم بالسلام".

ورد الدكتور عوض القرني على التهديد الإسرائيلي في صفحته على تويتر: "(قل لن يصيبنا إلا ماكتب الله لنا). وإذا حضرت آجالنا وانقضت أعمارنا فأشرفها وأكرمها لنا وأحبها لربنا أن تكون شهادة في سبيل الله".


مصادر[عدل]


Font Awesome 5 solid bookmark.svg