تعرف على أفغانستان الجديدة عبر 32 صورة

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

السبت 14 مارس 2015


زار المصور الصحفي الهندي عقيب خان كابل عاصمة أفغانستان المتغيرة بسرعة عام 2014. يشارك معنا في هذا المقال بعض صوره ورؤياه.

أفغانستان كما يراها الكثيرون، دولة ممزقة بين طلقات الرصاص والتعصب الديني، أرض ليست للنساء، مكان من قبل عصر الحداثة حيث لا أمل للصغير ولا للكبير في مستقبل أفضل. لم تكن الصورة في مخيلتي مختلفة عن ذلك، حتى زرت كابل عاصمة البلاد العام الماضي.

على الرغم من أن صورة كابل توافقت مع إدراكي للبلد، كانت هناك لحظات كثيرة نادراً ما تلتقطها الكاميرات. عادات قديمة وجديدة وحداثة مقيدة تخوض صراعاً. يبدو أن الأفغان ببطء وثبات هم الفائزون.

تعد كابل مكان مليء بالأمل، والإلهام، والدفء، والضيافة، كلها تتألق مباشرة عندما رأى الأفغان جواز سفري الأزرق. “أنت هندي؟ أحب الأفلام الهندية!”

تزين ملصقات مشاهير الأفلام الهندية محلات الموسيقى. يوجد مركز تسوق تمت تسميته على اسم مركز ديلهي الشهير سيلكت سيتي واك. يتصادم المرء بطلاب الجامعات الهندية في المدن الكبرى وحتى البلدات الصغيرة حول أماكن المتاجر والمحلات المزدحمة.

لا تتسم أفغانستان بالأحادية، بل هي بعيدة عنها. تمشي النساء وهن يرتدين البرقع وبجوارهن فتيات المدرسة يمشين إلى مدارسهن. والشابات في طريقهن إلى الجامعات، وفي نفس الوقت يمكن الاستماع إلى اسطوانات أفلام بوليود وهوليود في الخلفية، على العكس تماماً من حظر وسائل الترفيه فترة حكم طالبان. في الأرض التي دمر فيها طالبان التماثيل البوذية في باميان، ازدانت تماثيل عرض الأزياء في نوافذ المحلات بأزياء الأفراح الباهظة.

توجد شركات خدمات المحمول التي تتنافس على الإعلانات. محطات إذاعية عبر موجات FM، قنوات تلفزيونية على مدار 24 ساعة، عدد كبير من البرامج الحوارية تناقش حقوق المرأة. توجد مقاهي وحانات الشيشة حيث يتم تقديم الشيشة والقهوة. لا يسمح لدخول النساء ولا توجد مشروبات كحولية، لكن العديد من الشباب يرقصون على موسيقى صاخبة.

تمر المركبات بجوارك بآلات تنبيهها وتتركك وسط زيل من الغبار. يشكو الأفغان من ازدياد التلوث في كابل. ينتشر رجال الأمن في الشوارع، وتحلق الطائرات الهيليكوبتر أعلى المارة.

وسط كثرتهم، توجد تخوفات عن ما سيحدث عند رحيل بقايا الجيش الأمريكي؟ لكن يؤمن الشباب الأفغان بأن بلادهم تجمع قواها بعد عقود من الضعف والانقسام

يصيحون بشعار ترجمته: “أفغانستان واحدة. لا طاجيك، لا هزارة، لا بشتون.”

مصادر[عدل]


Font Awesome 5 solid bookmark.svg