بدأ الإعتصامات في المنطقة الخضراء في بغداد من أجل الإصلاحات

من ويكي الأخبار
اذهب إلى: تصفح، ابحث

الجمعة 18 مارس 2016



تمكن معتصمون في يوم الجمعة من 19 مارس أذار من دخول المنطقة الخضراء في بغداد وذلك من أجل الإعتصام أمام المقرات الحكومية في بغداد مطالبين بالإصلاحات، وكان المعتصمين قد خرجوا بعد مطالبات زعيم التيار الصدر مقتدى الصدر ألذي طالب أنصاره بدخول المنطقة الخضراء وبالإعتصام هناك، بينما أعلنت مصادر إعلامية أن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أمر بتكليف قيادة العمليات المشتركة في بغداد وتخويلها الصلاحيات اللازمة لذلك لفض الاعتصامات وذلك بعد سماح "عمليات بغداد" للمتظاهرين بالاقتراب من أسوار المنطقة الخضراء التي تتحصن بها الحكومة.

كما أفادت مصادر إعلامية أن رئيس الجمهورية العراقي فؤاد معصوم دعا إلى إجتماع عاجل غدا للرئاسات الثلاث وقادة الكتل السياسية للخروج بحلول ناجعة للازمة الحالية.وكان المتظاهرون في بغداد قد عبروا الجسور المؤدية إلى المنطقة الخضراء، ودخلوا عبر الحواجز التي وضعت أمامهم، ثم بدأوا بنصب خيام اعتصامهم، معلنين نهاية التظاهرات وبدء الاعتصام حتى يأمرهم زعيم تيارهم "مقتدى الصدر" بإنهائه. وكان الصدر قد عدّ أن الاعتصام السلمي والوطني يأتي انسجاماً مع الممارسة الديمقراطية للتعبير عن الرأي، معتبراً إياه عامل ضغط شعبي من أجل الوصول إلى إصلاح شامل. ورغم التوتر الأمني، أثنى ضياء الأسدي، القيادي في التيار الصدري على أداء الأجهزة الأمنية العراقية، قائلاً إنها اتخذت الإجراءات اللازمة لحماية العاصمة بغداد والمعتصمين، مؤكداً أن هدف كل من توافد إلى ساحات الاعتصام هو بناء الدولة العراقية.




مصادر[عدل]



Bookmark-new.svg