المرحلة الأخيرة من الانتخابات المصرية

من ويكي الأخبار
اذهب إلى: تصفح، ابحث

7 ديسمبر 2005



رغم ما حققته من الفوز ب 76 مقعدا لأول مرة في تلريخها شككت جماعة الإخوان المسلمين بنتائج الانتخابات المصرية التي جرت مؤخرا واتهمت الحكومة باختيار قضاة مشكوك بنزاهتهم لعمليات الفرز.وقال القيادي في الجماعة عصام العريان في تصريحات للجزيرة نت إن "النظام المصري اختار العديد من القضاة المشكوك في نزاهتهم ووضعهم في عمليات الفرز . وكانت الإنتخابات قد شهدت بلطجة وترويع.. واليوم الأربعاء الحصول على 127 مقعدا يتنافس عليها 254 مرشحا. في جولة الإعادة . من بينهم 35 مرشحا عن جماعة الإخوان المسلمين و92 مرشحا عن الحزب الوطني واثنان عن حزب الوفد واثنان عن حزب الكرامة ومرشح واحد من الحزب الناصري و120 مرشحا مستقلا، حيث بدأ الناخبون في التوجه إلى مراكز الاقتراع للإدلاء بأصواتهم في جولة الإعادة للمرحلة الثالثة والاخيرة وتجري الانتخابات في تسع محافظات هى دمياط وكفر الشيخ والدقهلية والشرقية وشمال وجنوب سيناء وسوهاج واسوان والبحر الاحمر. وتخوض الجماعة جولة الإعادة بخمسة وثلاثين مرشحا بعد أن فشل مرشحوها في الجولة الاولى من هذه المرحلة في الفوز بأي مقاعد. ومن ناحيته نفى الدكتور جهاد عودة عضو لجنة السياسات في الحزب الوطني الحاكم في مقابلة مع بي بي سي صحة ما يقال عن استخدام الحزب للبلطجة وتحيز أجهزة الأمن للسيطرة على التصويت. وقال عودة "هذا ما يقوله الإخوان فلم يحدث في المرحلة الأولى أي نوع من البلطجة، والمراحل التي شهدت عنفا كانت في أماكن محددة ومحدودة، وهناك محافظات بأكملها اتسمت بالهدوء".