المانجا وأوراقها علاج للعديد من الأمراض

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الجمعة 30 يونيو 2017


EgyptianMangoAlfonse PhotoByWaelNawara.jpg

تعد المانجا من الفواكه متعددة الفوائد، ذات المذاق الطيب، سواء عند أكلها أو تناول عصيرها.

ويشير خبراء التغذية إلى أن فاكهة المانجا وأوراقها لها فوائد صحية جمة، وتستعمل علاجا، إضافة إلى كونها من الفواكه طيبة المذاق، ويرى هؤلاء الخبراء أنها وأوراقها تحتوي على خصائص دوائية عديدة؛ فأوراقها غنية بالفيتامينات والأنزيمات ومضادات الأكسدة ومضادات الميكروبات.

وتقول عبير سلامة، خبيرة التغذية والمستشارة في مركز الأمل للصحة والجمال في محافظة الخليل: إن أكل المانجا يفيد الجسم، ويقيه الكثير من الأمراض، وتعد علاجا فريدا من نوعه، إضافة إلى الاستفادة من ورقها بعد طحنه وتجفيفه.

وأضافت سلامة: ان عصير المانجا يخفف من ارتفاع نسب الأكسدة داخل الجهاز الهضمي والقولون وتهيجات القولون العصبي، إضافة إلى أن تناول المانجا يرفع من نسب البوتاسيوم في الدم، ويساهم في تقوية حركة الدم في الدورة الدموية.

وأشارت الخبيرة سلامة إلى أن تجفيف أوراق المانجا وطحنها وغليها وشربها يساعد في تخفيف ضغط الدم المرتفع وتقوية الأوعية الدموية، كما أن هذا الشراب يعد علاجا للسكري المرتفع في الدم؛ لأن أوراق المانجا تحتوي على مادتي (تانينيز) و(انثوسيانين) اللتين تساهمان في زيادة نسبة الأنسولين في الدم.

وأضافت سلامة أن منقوع ورق المانجا يعالج مشاكل التنفس والآلام العصبية في الأذن، كما أن هذا الشراب يؤدي إلى تخفيف نسبة البروتين في الدم، وهو علاج لمرض اليوركاسد، كما أنه يعالج التوتر والأرق.

ويستعمل مسحوق أوراق المانجا -وفق سلامة- معجونًا لعلاج الحروق والجروح والأجزيما والصدفية بحسب التجارب الثابتة.

وتنعم فلسطين المباركة بمزارعها وسهولها وأغوارها بفاكهة المانجا التي تزرع غالبا في المناطق الحارة مثل: الأغوار، ومنطقة الساحل الفلسطيني.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg