السعودية: تحدي الإصلاحيين لمحاكمة نشطاء حقوق الإنسان

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

السبت 1 سبتمبر 2012


انعقدت يوم 1 سبتمبر / أيلول في المحكمة الجنائية بالرياض الجلسة الثانية لمحاكمة نشطاء حقوق الإنسان والإصلاحيين السعوديين محمد القحطاني و عبد الله الحامد، اللذان لهما سجل طويل في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان، ومن ضمن ذلك تأسيس جمعية الحقوق المدنية والسياسية في السعودية. جرت الجلسة الأولى لهما في جلستين منفصلتين في شهر يونيو / حزيران الماضي، عندها قرر القاضي أن يجعل المحاكمة سرية وأن تكون لهما معاً في نفس الوقت.

تتضمن التهم الموجهة ضد عبد الله:

«النص الأصلي:الدعوة والتحريض على مخالفة النظام، وإشاعة الفوضى، والإخلال بالأمن والطمأنينة العامة، من خلال إعداد وصياغة ونشر بيان يدعو إلى التظاهر في الميادين العامة […]»

«النص الأصلي:صف نظام الحكم السعودي – ظلماً وتعدياً – بأنه نظام بوليسي يقوم على الجور والقمع ويتبرقع بالدين واستخدام القضاء لتقنين الظلم من أجل استمرار الفتك المنهجي بحقوق الإنسان.»

طالب عبد الله قبيل الجلسة المتعاطفين مع قضيته بحضور المحاكمة وبالفعل حضر الكثير من رموز الإصلاحيين.

كان الصحفي والناشر السعودي نواف القديمي من ضمن الحضور، وغرد قائلاً:

«النص الأصلي:@ Alqudaimi: عبدالله الحامد يحول المحاكمة إلى درس للتاريخ والقضاء حول حقوق المتهم وأصول العدالة الشرعية […]»

حضرت أيضاً الصحفية والناشطة الحقوقية إيمان القحطاني وكانت تغطي المحاكمة على تويتر:

«النص الأصلي:@ImaQh: الحامد مخاطبا القاضي أين أنتم من ضحايا الاعتقال التعسفي والتعذيب وهم يريدون ضرب حسم بسبب رصدنا المضطهدين #محاكمة_الحامد_والقحطاني»

قرر القاضي تأجيل المحاكمة لليوم المقبل، 2 سبتمبر / أيلول، وأنها لن تكون علنية:

«النص الأصلي:@ImaQh: لا تظنوا ان المحاكمة علنية بل من حضر دخل بدون استئذان والقاضي أصر علي عدم حضورنا غداً #محاكمة_الحامد_والقحطاني»

عبر المدون السعودي الشهير فؤاد الفرحان عن دعمه على تويتر:

«النص الأصلي:@alfarhan: مجرد يوم عادي آخر في حياة د. أبو بلال و د. القحطاني.. يوم تاريخي لنا #محاكمة_الحامد_والقحطاني»

مصادر[عدل]


Font Awesome 5 solid bookmark.svg