السعودية: الحكم بسجن ناشط ثمانية أعوام

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الخميس 4 يوليو 2013


هذا المقال جزء من تغطيتنا الخاصة: محاكمات الإصلاحيين في السعودية

قضت محكمة سعودية بالسجن لثماني سنوات على عبد الكريم الخضر عضو مؤسس لجمعية جريئة لحقوق الإنسان وعضو الجمعية السعودية للحقوق السياسية والمدنية (حسم). وقد حُكم عليه بتهمة تحريض الرأي العام وتأسيس جمعية لحقوق الإنسان بدون ترخيص وغيرها من التُهم، وقد تم إيقاف خمسٍ منها ولكن يمكن تطبيقها حال اشتراك المتهم في أي تجمعات أو جمعيات غير قانونية بعد إطلاق سراحه.

عُقدت جلسة اليوم في مدينة بريدة وحضرها عشرات من أعضاء وعضوات الجمعية السعودية للحقوق السياسية والمدنية، ورفض القاضي إدخال النساء متعللاً بأن “عدد الرجال يكفي”.

وكانت الجلسة الأولى [بالإنجليزية] للخضر قد عُقدت في ٢٠ فبراير / شباط الماضي طالب فيها بتنحي القاضي نظراً لوجود خلافٍ شخصي سابق بينهما إلا أن القاضي رفض، هذا القاضي نفسه الذي قضى بجلد متظاهرين سلميين. [بالإنجليزية]

في مارس / آذار السابق تم الحكم على ناشطين حقوقين بارزين وعضوين مؤسيين للجمعية السعودية للحقوق السياسية والمدنية (حسم) وقضت المحكمة بسجنهما ما بين ١٠ إلى ١١ سنة [بالإنجليزية] بتهمة عدم الإخلاص للحاكم وولي عهده و”عرقلة تقدم الدولة”.

بعد محاكمة اليوم تم القبض على محامي الخضر وعضو حسم عبد العزيز الشليبي بواسطة الشرطة وذلك بعد أن اتهمه شرطي سري “بالتصرف غير المقبول” إلا أنه سرعان ما أُطلق سراحه وغرد قائلاً:

«النص الأصلي:@ a_abdulaziz300: خرجت قبل قليل من مركز الشرطة الجنوبي بعدما اتهمني فرد من جهاز المباحث بعمل حركات غير لائقه له.»

وبعد المحاكمة قام مستخدمو تويتر السعوديون بنشر الوسم (#أنا_عضو_حسم) حيث كتبو أسماءهم وأعلنوا دعمهم الكامل لمطالبات حسم بالإصلاح السياسي.

هذا المقال جزء من تغطيتنا الخاصة: محاكمات الإصلاحيين في السعودية

مصادر[عدل]


Font Awesome 5 solid bookmark.svg