البشير يزور أريتيريا في أول مغادرة له للسودان منذ صدور مذكرة التوقيف بحقه

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

18:39، 23 مارس 2009 (ت.ع.م.)

عاد الرئيس السوداني عمر البشير مساء الاثنين إلى الخرطوم قادما من أريتريا حيث قام بزيارة خاطفة هي الاولى له إلى الخارج منذ إصدار المحكمة الجنائية الدولية مذكرة توقيف بحقه كما افاد مراسل وكالة الأنباء الفرنسية.

وظهر الرئيس السوداني والوفد المرافق له بمطار العاصمة الاريترية أسمرة ،حيث كان في استقباله الرئيس الإريتري أسياسي أفورقي وسط مظاهر إحتفالية حيث اصطفت فتيات ونساء على الجانبين وألقوا بالورود على الرئيس السوداني عندما رافقه الرئيس أفورقي إلى قاعة استقبال كبار الزوار بالمطار.

من جانبه أشار محجوب فضل بدري، السكرتير الصحفي للبشير، إلى أن الزيارة "كانت فرصة لتكوين جبهة عريضة لمناهضة دول البغي والعدوان والمنظمات الدولية المشبوهة التي تسعي لتجريم السودان", لافتاً إلى أن أفورقي "أعلن وقوف بلاده حكومة وشعبا إلى جانب السودان ضد مزاعم المحكمة الجنائية الدولية".

مصدر[عدل]