الأردن: أصوات بديلة في منتدى الاقتصاد العالمي

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الأربعاء 26 أكتوبر 2011


استضافت الأردن من 21 إلى 23 من أكتوبر/ تشرين الأول 2011، في منطقة البحر الميت الاجتماعات الخاصة بمنتدى الاقتصاد العالمي والذي نوقش فيه معدلات النمو الاقتصادي وخلق فرص العمل في العالم العربي. يذكر أن علاقة الأردن بالمنتدى الاقتصادي العالمي طويلة تعود إلى منتصف التسعينات بالإضافة إلى مجموعة من المشاريع التي ارتبطت بالمنتدى على مر السنين ورافقها الكثير من السحر والضجيج.

هذه السنة والعالم العربي يشهد صحوة غير مسبوقة وإعادة تشكيل لأنظمته، يتصاعد جدل صاخب حول البديل الاقتصادي مع مخزون من المشاريع المرتبطة بالمنتدى الاقتصادي العالمي على ضوء التحديات الراهنة في الأردن وفي المنطقة بأسرها

وعلى مدى الأيام الماضية، انضممت إلى مجموعة مستقلة من الأردنيين وشاركنا في تأليف مقال نشر في مدونة المنتدى الاقتصادي العالمي تحت عنوان: أصوات من الأردن: السرد البديل حيث تساءلنا عن أداء الأردن وسجله الحافل مع المنتدى الاقتصادي العالمي

«النص الأصلي:Through embracing a paradigm that strips economics of its political context, glazes over crucial issues with superficial platitudes, and fails to deliver, the economic dogmas of the past thirty years, promoted at institutions like the World Economic Forum (WEF), have failed to regulate markets or ensure equitable and sustainable economic growth.

As a group of Jordanians whose country frequently hosts the World Economic Forum, we have been reflecting on this involvement. Several critical issues arise: Click to read full post.»

«ترجمة:من خلال تبني نموذج يجرد الحالة الاقتصادية من سياقها السياسي، وينظر الى القضايا الحاسمة بسطحية مبتذلة، فان العقائد الاقتصادية طوال السنوات الثلاثين الماضية، والتي تم الترويج لها في مؤسسات مثل المنتدى الاقتصادي العالمي دافوس، فشلت في تنظيم الأسواق وضمان النمو الاقتصادي الدائم. كمجموعة من الأردنيين الذين تستضيف بلادهم منتدى الاقتصاد العالمي (دافوس)، تنشأ العديد من القضايا الحرجة… لقراءة المزيد اضغط هنا»

وعلى تويتر سألت فرح غنيم

«النص الأصلي:It doesn't matter that Jordan is full of people with potential. Everywhere is. What matters: why does the system fail them? #OccupyWEF #WEF»

«ترجمة:لا يهم إن كانت الأردن مليئة بأشخاص يملكون العديد من الإمكانيات. هؤلاء الأشخاص موجودون في كل مكان. ما يهم هو: لماذا فشل النظام في إفادتهم؟»

أما الناشطة الاجتماعية رغدة بطرس فعلقت بالقول

«النص الأصلي:An education initiative was launched in ‘03 with #WEF. Today the quality of education in Jordan is in sharp decline. #OccupyWEF»

«ترجمة:أطلقت مبادرة التعليم في 03 مع المنتدى الاقتصادي العالمي، ومع ذلك جودة التعليم في الأردن اليوم تشهد انحدارا وانخفاضا واضحا»

وشاركنا الاقتصادي إبراهيم سيف عدم اقتناعه فقال

«النص الأصلي:I am not very encouraged about the WEF and what it offers to the marginalized, there is a need for a new thinking. That won't come from WEF.»

«ترجمة:” لست متحمسا لمنتدى دافوس وما يمكن أن يقدمه للمهمشين، نحتاج إلى طريقة جديدة في التفكير وهذا لن يأتي من دافوس»

وبينما كانت دينا شومان مسؤولة العلامة التجارية في البنك العربي تحضر غداء مبادرات الأعمال كتبت في تويتر:

«النص الأصلي:10 years of discussion on #entrepreneurship there is a failure to launch from regulatory and governments side #wef #jo»

«ترجمة:“عشرة أعوام من الحديث من النقاش حول مبادرات الأعمال هناك فشل تنظيمي من جانب الحكومة يعيق إطلاقها”»

صاحبة السمو الاميرة غيداء طلال رئيسة مؤسسة الحسين للسرطان، كتبت تويتة لم استطع مقاومة إعادة نشرها

«النص الأصلي:Too funny and too true not to RT “@ThorayaER: Schwab at #WEF introducing all Their Excellencies. So many Excellencies, so little excellence!”»

«ترجمة:مضحك جدا وحقيقي.. شواب يقوم بتقديم كل أصحاب السعادة في المنتدى. الكثير من أصحاب السعادة والقليل من التميز»

لمتابعه المزيد من ردود الأفعال انضم للمحادثات على تويتر في هاشتاج #WEF #OccupyWEF وأيضا على مدونة المنتدى الاقتصادي العالمي

مصادر[عدل]


Font Awesome 5 solid bookmark.svg