إيران: متجمدة!

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

السبت 12 يناير 2008


إيران تشهد شتاء باردا جداً. الثلج حاصر عدة مدن و8 أشخاص على الأقل لقوا حتفهم. حتى إمدادات الغاز تعطلت, رغم أن إيران هي أغنى بلد في العالم بالغاز. الملايين من الأشخاص محرومون من التدفئة.

العديد من المدونين نشروا صوراً من “المدن المتجمدة”, شاركونا قصصهم, وانتقدوا الحكومة لسوء ادارتها للأزمة.

الصورة لمدينة رشت في شمال إران من مدونة Kourosh Ziabari.

المدون ورسام الكارتون Nik Ahng Kosar, نشر كاريكاتور ينتقد فيع لامبالاة الحكومة تجاه الناس الذين ليس لديهم مأوى في إيران. الصورة فيها رجل متشرد يقول أن المتشردين في لبنان وفلسطين محظوظون, لأن إيران تساعدهم.

مدونة Raze No (وتعني “سر جديد”) تقول [فارسي] أن معظم الطرقات والمطارات مغلقة بسبب الأحوال الجوية السيئة. المدون يضيف أنه خلال اليومين القادمين, المدارس والمكاتب ستكون مغلقة في طهران والعديد من المدن. كما نشر المدون سلسلة من الصور من طهران المتجمدة.

المدون والصحفي أكبر منتخبي, كتب [فارسي]:

«النص الأصلي:عدة مدن في الجزء الشمالي من إيران قد تجمدت وتعطلت امداداتها من الغاز. هناك أيضاً نقص في الخبز في المدن. في مثل هذه الظروف الحرجة, محمود احمدي نجاد قد طلب من الناس أن يخفضوا من استهلاكهم للطاقة, وأن يرتدوا ملابس دافئة.»

مدونة Otopia نشرت [فارسي] بعض الصور لطابور طويل من الناس ينتظرون من أجل شراء الحليب. المدونة تسأل “من يصدق أن هذا البلد يصدر نفطاً بسعر 100$ للبرميل؟” المدونة تقول أن الناس انتظروا 1-2 ساعة في الخارج للحصول على حليب.

المدون أوزاكيول يقول [فارسي] أن هناك فرق واضح في الطريقة التي أدارت فيها تركيا مؤخراً نقص العاز. فبينما عدة مدن في إيران محرومة من الغاز, تركيا نجحت بإدارة الأزمة. المدون يقول أن الفرق هو أن الغاز بيد الحكومة في إيران, بينما في تركيا القطاع الخاص أكثر مرونة في إيجاد الحلول.

المدون جمهور يكتب [فارسي]:

«النص الأصلي:في بيان لها, أعلنت الحكومة ان كل المباني العامة, المدارس و… هي مغلقة باستثناء المصارف, مكتب الرئيس ومراكز الرعاية الصحية. هذه محاولة أخرى لتعزيز صورة الرئيس الإيراني.»

مصادر[عدل]


Font Awesome 5 solid bookmark.svg