إيران: سيارة أحمدي نجاد والمرأة والعجوز جائع

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الأثنين 23 أبريل 2012


أحدث شريط فيديو بث على الانترنت يظهر إمرأة وهي تقفز على سطح سيارة الرئيس الإيراني أحمدي نجاد، بينما كان في زيارة إلى بندر عباس (مدينة ساحلية في جنوب إيران) في العاشر من نيسان / إبريل 2012 ضجة إعلامية كبيرة.

تحدثت الشابة مع الرئيس لبرهة من الزمن في الوقت الذي كان يحيط بسيارته العديد من المتفرجين. في الغضون، حاول عجوز أيضاً الاقتراب من نجاد، وصرخ، “أحمدي نجاد، أنا جائع! أحمدي نجاد، أنا جائع” تابع أحمدي نجاد الابتسام والتلويح بيديه من على فتحة السقف للسيارة.

وما يثير الفضول، أنه بينما تحدثت وسائل الإعلام الغربية عن الفتاة باستفاضة، ركز المدونون الإيرانيون على العجوز الجائع.

goshneham.mp4 على يوتيوب

قال كراندسدر [بالفارسية]:

«النص الأصلي:يرينا هذا الرجل الذي صرخ “أنا جائع، أنا متقاعد” أن جميع وعود أحمدي نجاد كاذبة. ما زلنا نذكر عندما قال أن إيران هي البلد الوحيد الذي ليس فيه جوع.»

باباك داد كتب في تدوينة [بالفارسية]:

«النص الأصلي:في يوم ما، سوف يسألنا هؤلاء الناس، “ماذا كنتم تفعلون عندما كنا نعاني من الجوع؟” “هل سنملك جواباً؟” لدي شكوك.»

مصادر[عدل]


Font Awesome 5 solid bookmark.svg