إقالة قائد الجيش في النيبال و استقالة رئيس الوزراء

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

4 مايو 2009


اعلن رئيس الوزراء النيبالي براشاندا الاثنين استقالته من منصبه في اوج مواجهة مع رئيس الدولة حول اقالة قائد الجيش، في أول ازمة سياسية منذ تولي المتمردين اليساريين المتطرفين السابقين السلطة في هذا البلد.

واعلن رئيس الوزراء المتمرد الماوي السابق "استقلت من منصبي اعتبارا من اليوم لحماية الديموقراطية والسلام". وقال المحللون ان المحافظة على السلام في هذا البلد الواقع في الهيمالايا بين الهند والصين مرتبط إلى حد كبير بنجاح ادخال هؤلاء المقاتلين السابقين الماويين ومعظمهم من الشبان الفقراء، إلى الجيش النظامي الذي يضم تسعين الف رجل.

لكن جنرالات يقودون ما كان جيش العرش لاكثر من قرنين، يتحفظون على ذلك ويخشون ان يقوم الماويون "بتسييس" هذه القوات المسلحة.


مصادر[عدل]