إحياء يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني في البرلمان البرتغالي

من ويكي الأخبار
اذهب إلى: تصفح، ابحث

السبت 2 ديسمبر 2017
أحيت مجموعة الصداقة البرلمانية البرتغالية الفلسطينية، اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، في مقر البرلمان البرتغالي، من خلال معرض تراثي حرفي وفوتوغرافي فلسطيني، تحت عنوان "فلسطين قبل مائة عام".

وحضر الفعالية نائب رئيس البرلمان جورج لاكاو، ورئيس لجنة الصداقة البرلمانية البرتغالية الفلسطينية النائب برونو دياز، وسفير دولة فلسطين لدى البرتغال نبيل أبو زنيد، وبرلمانيون ودبلوماسيون عرب وأجانب، وأبناء الجالية الفلسطينية.

وأكد دياز على مواقف البرتغال المؤيدة والداعمة للقضية الفلسطيني، ودعا لضرورة الإسراع في تنفيذ حل الدولتين وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة.

بينما دعا أبو زنيد الحكومة البرتغالية للعمل على تنفيذ توصية البرلمان بالاعتراف بالدولة الفلسطينية، وقال: إن الشعب الفلسطيني قدم كثيرًا من التنازلات من أجل السلام، وإنه شعب يستحق أن يعيش في كنف دولة ديمقراطية بأمن وسلام.

فيما أكد نائب رئيس البرلمان مساندة ودعم البرتغال لحل الدولتين، وضرورة التزام الاحتلال بالقوانين الدولية.

ويعدّ إحياء ذكرى يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني وتنظيم المعرض التراثي والفوتوغرافي في مقر البرلمان البرتغالي، سابقة في تاريخ العلاقات الفلسطينية البرتغالية.

في السياق، زار الرئيس البرتغالي مارسيلو ريبليو دي سوزا معرض فلسطين في البازار الدبلوماسي الخيري، الذي قدمت خلاله مأكولات فلسطينية، وعُرضت تحفاً فنية فلسطينية وأثواباً فلسطينية تراثية بالإضافة إلى صور عن فلسطين.

مصادر



Bookmark-new.svg