أهالي قلنديا في فلسطين يصلّون الجمعة على أنقاض منازلهم التي هدمها الاحتلال الإسرائيلي

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الجمعة 11 نوفمبر 2016



أدى أهالي قرية قلنديا شمال القدس المحتلة ومواطنون من القرى المجاورة، صلاة الجمعة اليوم، للجمعة السادسة عشرة على التوالي، في خيمة الاعتصام المقامة على أنقاض منازلهم التي هدمها الاحتلال.

وأكد خطيب الجمعة في خيمة الاعتصام، الشيخ زياد قرارية، أهمية الرباط والثبات على الأرض دينيا ووطنيا، مشددا على أن "مصير أصحاب الحق الانتصار على الظلم مهما بلغ جبروته وبطشه".

ويواصل أهالي قرية قلنديا فعالياتهم؛ رفضاً لعمليات هدم المنازل، واستهداف الاحتلال أراضي القرية بمنع المواطنين من البناء على أرضهم.

ويرفض الاحتلال توسيع المخطط الهيكلي للعمران في القرية؛ حيث لا يغطي حاليا سوى عشرات الدونمات المبني عليها أصلاً منذ القِدَم، مع أن المساحة الإجمالية لأراضي القرية تزيد عن 4 آلاف دونم.

وكانت سلطات الاحتلال قد نفذت نهاية شهر تموز/يوليو المنصرم عمليات هدم مباغتة طالت 11 بناية تضم عشرات الشقق السكنية بذريعة البناء "دون تراخيص"، ولوقوعها بالقرب من جدار الضم والتوسع العنصري.

مصادر[عدل]