أبو الغيط يوجه اتهامات لإيران بالتآمر لاغتيال مبارك

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

14 أبريل 2009


شن وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط هجوما على إيران وقال في حديث صحفي ان طهران استخدمت حزب الله لاختراق الأراضي المصرية واستخدام ذلك كورقة ضغط.

وقال أبو الغيط في حديث نشرته صحيفة الشرق الأوسط ان تقرير النائب العام حول خلية حزب الله سيكشف "حجم الاختراق الاجرامي" في مصر.

وقالت الصحيفة الإسرائيلية يعوديت أحرونوت الاوسع إنتشارا تحت عنوان «مليون دولار مقابل رأس الرئيس مبارك» على صفحتها الأولى انه «في التاسع من يناير الماضي في اوج الحرب على غزة، رصد الحرس الجمهوري الإيراني مبلغ مليون دولار نقدا لتصفية الرئيس مبارك وشكل مجموعات إيرانية من متطوعين تلقوا تدريبا سريا». واضافت الصحيفة نقلا عن مصدر امني مصري كبير ان «إيران لم تكن تريد ان تترك بصماتها على التعرض للرئيس مبارك ولهذا فقد نقلوا المليون دولار إلى مجموعة إيرانية اخذت على عاتقها مسؤولية العملية». ويروي ان أعضاء المجموعة الإيرانية التقوا مع عشرات الشبان، الذين اجتازوا تصنيفا وتعهدوا بالتسلل إلى مصر واعداد البنية التحتية لتصفية الرئيس مبارك. وقبيل بدء التدريبات، التي اجريت في معسكرات قوات الامن، اخذ المتطوعون إلى احتفال أداء الولاء في مدينة قم، على قبر مؤسس الجمهورية الإسلامية آية الله الخميني.


مصادر[عدل]