تحقيقات الفساد السعودية: 107 مليار دولار قيمة مبالغ التسويات

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الثلاثاء 30 يناير 2018


أخبار ذات علاقة

قال سعود المعجب النائب العام السعودي اليوم الثلاثاء أن 56 شخصا من بين 381 أوقفوا نوفمبر الماضي في إطار حملة لمكافحة الفساد نفذتها لجنة يرأسها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، سيبقون رهن الاعتقال مع انتهاء مرحلة "التفاوض". وأضاف أن القيمة التقديرية للتسويات تخطت حتى الآن 400 مليار ريـال أو 107 مليار دولار أمريكي. وأفاد أنه تقرر الإفراج عن المبرئين من التهم المنسوية إليهم، ومن قبلوا التسويات المالية مع السلطات، بعد إقرارهم بادعاءات الفساد، واستكمال دراسة كافة ملفات من اتهموا منهم ومواجهتهم بما نسب إليهم من التهم. وأشار إلى أن "أوراق الجميع أحيلت إلى النيابة العامة لاستكمال الإجراءات النظامية".


وكان هذا في بيان أصدره النائب العام ونقلته وكالة الأنباء السعودية أكد فيه على أن "القيمة المقدرة لمبالغ التسويات قد تجاوزت ( 400) مليار ريـال متمثلة في عدة أصول (عقارات وشركات وأوراق مالية ونقد وغير ذلك)". ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن مسؤول سعودي أشار إلى "أن السلطات أطلقت سراح جميع المحتجزين الذين كانوا معتقلين في فندق ريتز-كارلتون، الذي استخدمته مركزا للتحقيق في حملتها على الفساد". وأضاف المسؤول، الذي رفض أن يكشف هويته، أنه "لم يعد هناك حاليا معتقلين في ريتز-كارلتون". ويعتقد أن بعض المعتقلين نقلوا من فندق ريتز-كارلتون إلى السجن عقب رفضهم الاعتراف بالتهم الموجهة إليهم، والتوصل إلى تسوية مالية مع السلطات. وقال النائب العام سعود المعجب الأسبوع الفارط إن أغلب المتهمين في أرجاء البلاد وافقوا على التسوية، وأفرج عن 90 شخصا بعد إسقاط التهم عنهم، ولكن لا يزال 95 آخرون قيد الاعتقال. وسيمثل بعض الأفراد للمحاكمة.




مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg