القوات البريطانية تنهي مهامها في العراق اليوم بإحتقال بسيط لتسليم القيادة للقوات الأمريكية في البصرة

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
أخبار ذات علاقة

30 أبريل 2009


انتهت المهام القتالية للقوات البريطانية في العراق بعد ست سنوات من مشاركة بريطانيا مع الولايات المتحدة في الغزو.

وأقيم احتفال محدود بمدينة البصرة اليوم الخميس سلمت فيه القوات البريطانية اليوم مهامها إلى القوات الأمريكية في احتفال محدود أقيم في مدينة البصرة.

وقال البريجادير توم بيكت قائد الفرقة المدرعة العشرين "اليوم يمثل نهاية المهام القتالية للقوات البريطانية في دعم الحكومة العراقية, لكنه ليس نهاية لعلاقة بريطانيا مع العراق". وحضر وزير الدفاع البريطاني جون هاتون مراسم تأبين بتكريم ذكرى البريطانيين الذين قتلوا منذ دخول القوات البريطانية إلى العراق، والبالغ عددهم 234 بينهم 179 جندياً.

وقال هاتون إن بريطانيا فخورة بما حققه جنودها في العراق مؤكدا ان الجيش البريطاني قام بمهمة رائعة وقال" لقد كانت حملة طويلة وصعبة وليس هناك شك في أننا دفعنا ثمنا باهظا".

من جهته قال الرئيس العراقي جلال طالباني إن القوات العراقية قامت بمهمة تحرير في العراق.

وأضاف "في الماضي جاءت القوات البريطانية لاحتلال العراق ضد رغبة شعبه، وهذه المرة جاءوا لتحرير شعب العراق من أسوأ أنواع الديكتاتورية"!


مصادر[عدل]