إنفجار يخلف 16 قتيل في ساحل العاج وتنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي يعلن مسؤوليته عن ذلك

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الاثنين 14 مارس 2016


Grand-Bassam-Plage.jpg

إستهدف تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي في يوم الأحد منتجع غراند بسام في ساحل العاج راح ضحيته 16 شخص، وألذي نفذ من قبل عدد من المسلحين أعلن تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي أنهم من أتباعه. وجاء في رسالة نشرها التنظيم في خدمة تلغرام أن 3 من "ابطاله" اقتحموا منتجع غراند بسام، حسبما اورد موقع سايت الامريكي ومقره واشنطن. وقال الرئيس العاجي الحسن وتارا إن 6 مسلحين قتلوا في الهجوم. وقد قالت وزارة الخارجية الفرنسية إن فرنسيا واحدا على الأقل قتل في الهجوم. بينما حكى أحد الشهود أن المسلحين ألذين نفذوا الهجوم كانوا ملثمين. وادان الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند ما وصفه "بالهجوم الجبان". ويقع المنتجع على خليج غينيا على مسافة 40 كيلومترا الى الشرق من ابيجان عاصمة ساحل العاج التجارية.


مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg